الأحد، 19 فبراير، 2012

رسالة اسماعيل المقبالي الى أذاعة الوصال التي طرحها في منتدى وصال الاذاعي

اسماعيل المقبالي ، عضو المبادرة وممثلها تواصل طوال الأسابيع الماضية مع قناة الواصل من اجل حلقة الرد على بعض المغالطات التي وردت في احدى حلقاتهم ولأخذ وجهة نظر ممثلي المبادرة ولكن أسابيع التواصل أينعت اعتذارا، فهل تكون قناة الوصال حرية بإسمها ام ستتجرد منه!!!!

رسالة اسماعيل المقبالي الى أذاعة الوصال التي طرحها في منتداهم:

في الحلقة التي استضافت فيها أذاعة الوصال المحامي جهاد الطائي عضو لجنة حقوق الانسان لمناقشة اداء اللجنة واضراب المعتقلين في السجن المركزي ، قمت بالمداخلة التي تجدونها في الرابط ادناه . حيث قمت باستعراض عدد من الاحداث التي وجدتها تناقض حقوق الانسان . والمقدم موسى الفرعي وعدني وعلى الهواء مباشرة والقائمين على مبادرة الافراج عن معتقلي الاعتصامات للحضور الى الاستديو والنقاش بحرية مع لجنة حقوق الانسان. وهذا تسلسل الاحداث:

1-قامت المعده فاطمة اللواتيا في نفس اليوم مشكوره بالاتصال علي لتأكيد المشاركة في حلقة السبت 11 فبراير 2012 حول نفس الموضوع .وكان جوابي واضح بقبول المشاركة مع التأكيد على علي ضرورة التنسيق بوقت كافي معنا لترتيب المشاركين والاتفاق على المحاور.

2- قامت الاخت فاطمة بالاتصال علي بعد ايام قليلة وقبل موعد الحلقة وابلغتني انهم سوف يستضيفون المحامي الفاضل سعيد الشحري ليكون طرف في الحلقة .. أبديت تحفظي من مشاركة المحامي لكونه ليس طرف في الحوار بين المبادرة ولجنة حقوق الانسان ، خصوصا ان الاخ جهاد الطائي ومقدم الحلقة موسى الفرعي قام بطرح عدد من النقاط التي نعتقد انها غير صحيحة وطعنت في المعتصمين والمعتقلين وتحتاج الى تصحيح، وبالتالي مشاركتنا في البرنامج مقابل المحامي الفاضل سعيد الشحري لا تخدم محاور الحلقة، مع التأكيد على كامل الاحترام لشخص المحامي سعيد الشحري الذي لم نسمع عنه الا كل خير. مع ذلك قلت للاخت فاطمة اذا كنتم مصرين على حضور المحامي الشحري فيلزمنا ان يكون احد الاشخاص من طرفنا محامي ايضا حتى تعتدل الكفه .. ورشحنا المحامي عبدالخالق المعمري من جانبنا..

3- قامت الاخت فاطمة بالاتصال قبل بداية الحلقة بأيام قليلة ، وابلغتني انهم حاولوا التواصل مع المحامي جهاد الطائي ليكون حاضر في حلقة السبت 11 فبراير لكن لظروف عملة لم يستطع ذلك ... لكن هناك امكانية ان يشارك في يوم الثلاثاء 14 فبراير او السبت 18 فبراير.. وابديت موافقتي على تأجيل الحلقة الي يوم الثلاثاء او السبت حتى يتسنى للاخ جهاد الطائي الحضور ويكون الحوار بيننا مباشرة .. وطلبت مني ارسال محاور الحلقة التي نقترحها لينظر فيها مع المحاور المقترحة من اذاعة الوصال ويتم بعدها اللتفقاق النهائي على المحاور النهائية بين الطرفين.. وقد قمت بذلك وارسلت ثلاث محاور الى الاخت فاطمة. وشددت في حديثي ان يتم ابلاغنا بوقت كافي بموعد الحلقة النهائي اذا كان الثلاثاء او السبت حتى نستطيع ترتيب الاستئذان من جهة العمل للخروج المبكر ... ويكون هناك وقت كافي للاشخاص الذين سوف يحضرون من صحار..

كان هذا اخر اتصال بي بالاخت فاطمة واذاعة الوصال ولم يتصل بي بعد ذلك اي شخص او يرسل لي علي الايميل ... مع العلم ان موعد الحلقة النهائي هو غدا السبت 18 فبراير!!!

وهذا التصرف من اذاعة الوصال اعتبره طعن في مصداقيتها واهانة لنا ولجميع العمانيين الشرفاء على هذا الاسلوب في التعامل، واطالبها بالاعتذار الرسمي وتوضيح ملابسات هذا التهرب من موضوع يمس شريحة كبيره من المجتمع العماني ...


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

اسماعيل المقبالي

http://www.youtube.com/watch?v=dnC-wBlUBh0
أرسل من جهاز BlackBerry R اللاسلكي من النورس

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق