الاثنين، 20 فبراير، 2012

حيرة من الاداء الحكومي!!??



المبادرة تقف حيرى من الأداء الحكومي ولا تتفاءل خيرا بدولة المؤسسات التي هي مجرد لفظ لم تلامس الى الان واقع الحال ، والمبادرة تبدي كامل استغرابها من التالي:

1- ان كان الادعاء العام بهذه القوة التي جعلته يحصر اسماء الناشطين ويحقق معهم في مدة زمنية محدودة فلما لا نرى نفس الحراك في اتجاه قضايا الشهيد الغملاسي والعلوي واقتحام البيوت والاعتداء على الناشطين وسحب بعضهم عرايا.

2- إن كانت الدولة ملمة ومتابعة بما يدونه النشطاء ،فأين هي عن الأخذ بمطالبهم واقتراحاتهم طوال السنة التي مضت، ام انها لا تستمع الى الا صوت التحريض وكيل التهم وتصم اذانها عن المقترحات والحلول الموضوعة؟؟؟

3- بما ان الدولة على علم باسماء النشطاء وأرقام هواتفهم فلما لا تقوم الحكومة بعمل ندوات وتوجه دعوات رسمية للنشطاء للحضور لمناقشة سبل الاصلاح بعمان بدلا عن ان تكون لغة التحقيق هي سبيل التواصل الوحيد.

4- المبادرة تستغرب من تضيع سنة كاملة في إصلاحات هشة لا تلامس الواقع المعاش وتسأل لماذا لا يتم نزع اسباب احتقان الشارع بدلا عن درءه بالوسائل الأمنية؟

المبادرة تستغرب وتستغرب وتستغرب من غربة هذه الحكومة عن شعبها وعدم اتصالها به وإقصاءها للشباب وتهميش دوره، وتتسأل الى متى سيظل الحال على ما هو عليه؟؟؟

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق