الأحد، 7 أبريل، 2013

تقرير مفصل عن زيارة السبت 6 إبريل 2013 إلى سجن سمائل المركزي

- الأربعاء 3 أبريل 2013 وصل ألينا خبر الأعتداء على المضرب هلال العلوي من قبل بعض أفراد الشرطة بالضرب المفرط ومعاقبته أيضآ بوضعه فالسجن الأنفرادي ذي الحالة الرديئة.

- على أثر هذة الأخبار قرر سالم العلوي أخ هلال العلوي القيام بزيارة يوم السبت 6 أبريل 2013 مع بعض ذوية للإطمئنان على وضع هلال العلوي الصحي.

- ما يقارب الساعة الثامنة صباحآ في قسم الزيارات وعلى غير العادة تم منع الجميع من الزيارة في البداية ومع أصرار ذوية تقرر بأن يقابلهم المقدم (س) ولكن حالة الأنتظار الطويلة التي أستمرت لما يقارب الساعتين بدون حضور أي مسؤول أثارت حالة من السخط والغضب بسبب هذا التأخير المتعمد مما تأكد لدى سالم وذوية بإن الأخبار الواردة عن هلال صحيحة وبعد وقت من الجدل وشد وجذب مع المسؤولين في قسم الزيارة وبتصريح من داخل إدارة السجن تم السماح لسالم العلوي مع 3 من ذوي هلال العلوي بالدخول وذلك ما يقارب الساعة الحادية عشر صباحآ والحالة الصحية كم يصفها سالم بعدما شاهد أخيه هي : هلال العلوي يعاني من الأعياء والتعب الشديد بسبب الإعتداء بالضرب المفرط الذي تعرض له يوم الأربعاء 3 أبريل ويكاد لا يستطيع التحدث ويتنفس بصعوبة وأثار الضرب القاسي بارزة على وجهه بشكل عنيف ومؤلم وهلال منهك جدآ بسبب أستمراره على الأضراب.

- قصة الإعتداء على لسان هلال العلوي كما يرويها ذويه : يوم الأربعاء 6 أبريل كنت أضرب على باب الجناح وأنادي أفراد الشرطة لطلبهم في أمر مهم وعند مجيئهم نقلني 4 من الأفراد إلى أحد الأقسام وقاموا بتقييدي (الكلبشات) ونقلي إلى الزنزانة الإنفرادية وهناك تكابلوا علي بضربي بشكل مبرح وعنيف وركلي بكل أنحاء جسدي وأنا متمدد على الأرض.

- تعليق الملازم (م) على قصة هلال العلوي : هلال أستفزازي في كلامه وأسلوبه في التعامل وبعض الأفراد يكنون العداء له.


- هلال العلوي لا يزال في الأنفرادي بحالته الصحية السيئة وأضرابه المستمر وبقية المضربين في الجناح 14 أيضآ مستمرين على أضرابهم مع تردي حالتهم الصحية ونقل بعضهم لمستشفى السجن بسبب إعيائهم وهبوط مستوى السكر إلى مرحلة الخطر البعض منهم أقل من 3 على مقياس السكر ويعلنون رفضهم لفك الأضراب.


- سالم العلوي سيقوم بتقديم بلاغ رسمي للجهات المعنية عن حادثة الإعتداء وشكوى وطلب نقل هلال للمستشفى لتوثيق حالته بالتقرير الطبي.

- اليوم بدأ أضراب في الجناح 8 شمل جميع نزلاء الجناح وبداء أضرابهم برفض تناول وجبة الغداء ومن أهم مطالبهم : تقليل السنة السجنية من سنة إلى 9 أشهر مثلما ما هو مقيد في القانون وبقية دول العالم.