الاثنين، 2 أبريل، 2012

اجتماع المبادرة الانسانية حول الرسالة العفو

الزمان: 31/3/2012
المكان: لجنة حقوق الإنسان العمانية
أطراف الإجتماع:
من قبل اللجنة
1- جهاد الطائي الأمين العام للجنة
2- أحمد الراشدي مدير قسم البلاغات والرصد
3- عبدالعزيز السعدي

ممثلي المعتقلين وأهاليهم:
1- إسحاق الأغبري
2- عوض الصوافي
3- خلفان البدواوي

موضوع الإجتماع: معرفة آخر تطورات عمل اللجنة بخصوص رسالة العفو المقدمة من قبل المعتقلين

في بداية الإجتماع أوضح ممثلي المعتقلين بأنهم يحملون أمانة وجب توصيلها لطمأنة المعتقلين وأهاليهم والحراك المدني بخصوص رسالة العفو وأتفق الجميع على أن يكون الإجتماع شفافا وصريحا لمعرفة آخر المستجدات.
بعدها سأل ممثلوا المعتقلين والاهالي عن دور لجنة حقوق الإنسان بهذا الخصوص وخاصة بعد إنقضاء أكثر من 73 يوما منذ تسليم الرسالة ، وكانت الإجابات بأن الرسالة سلمت من طرفهم إلى ثلاث جهات وهي :
-مكتب القصر السلطاني
-لجنة العفو برئاسة المفتش العام للشرطة والجمارك
-مجلس الدولة

وقد أكد ممثلوا لجنة حقوق الإنسان بأن الرسالة قد سلمت للسلطان، وأنهم ايضا رفعوا توصية بالعفو كذالك.

وعلى ضوء سؤال الشباب بما هي آخر المستجدات بهذا الشأن فقد أكد الأمين العام للجنة بأنهم سيتواصلون مع الجهات المعنية لمعرفة ما استجد بهذا الموضوع.

هذا وفي نطاق اخر،
فقد أكد الأمين العام للجنة بأنه مع حركة التصحيح الشبابية السلمية ومثمن لدور الشباب في ذلك.

وفي النهاية اكد الجميع بأن مجال حقوق الإنسان ليست بوظيفة إنما هي فكرة نبيلة يجب الإيمان بها وأننا كلنا مسائلون في يوم أمام رب العباد.

المبادرة الانسانية.
١ ابريل 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق